وزارة الاعلام : الشباب جزء فاعل في المجتمع علينا استثمار طاقاتهم
وكالة البلاد للأنباء -

الكويت - اكدت وزارة الاعلام الكويتية ان الشباب جزء مؤثر وفاعل في المجتمع مشيرة إلى اهمية استثمار طاقاتهم وأفكارهم ومبادراتهم التطوعية للنهوض بالمجتمع وتطويره بما يحقق الرؤية الاستراتيجية لمستقبل العمل الإنساني والتطوعي في الكويت. جاء ذلك في تصريح للوكيل المساعد لقطاع الاعلام الخارجي بالوزراة فيصل المتلقم للصحفين اليوم السبت عقب افتتاح المعرض المصاحب للملتقى الرابع للمبادرات الشبابية التطوعية والانسانية المنبثق عن الملتقى الاعلامي العربي ويعقد تحت رعاية وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري. وقال المتلقم ان المعرض المصاحب للملتقى يمثل مجموعة كبيرة من الشباب في الكويت والاشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي وعدد من الدول العربية مشيدا بالابداعات الشبابية التي احتواها المعرض. واوضح ان هذا الملتقى يؤكد اهتمام الكويت بمبادرات الشباب وتشجيعها باعتبارها جزءا من العمل الوطني مشيرا الى ضرورة دعم المبادرات الشبابية وتعزيز مبادئ العمل التطوعي والمبادرات الإنسانية في المجتمع من قبل مؤسسات الدولة كافة. ولفت الى ضرورة تأهيل الشباب ورفع مستوى كفاءتهم الإدارية في ميادين العمل التطوعي والرقي بمستوى جودة وكفاءة المبادرات التطوعية وتعزيز قيم المواطنة والمسؤولية الاجتماعية لدى أبناء وبنات الوطن. وقال ان العمل الإنساني والتطوعي من أبرز الصفات السامية والنبيلة التي تفخر بها المجتمعات ويعد كذلك ممارسة إيجابية تجسد أبلغ معاني التآزر والتماسك والتكافل الاجتماعي ويمثل رافدا أساسيا لتنمية المجتمع ويعكس مدى وعي المواطن ودوره في نهضة بلده. بدوره قال الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي ماضي الخميس في تصريح مماثل انه تم اختيار 300 مبادرة من اصل 600 مبادرة تم تسجيلها هذا العام كما تم اختيار 120 مبادرة تطوعية تمثل 16 دولة عربية للمشاركة في المعرض الذي يحمل شعار (بروح الشباب نبنيها). وذكر الخميس ان حفل الختام سيقام الساعة 8 مساء اليوم بمركز (جابر الاحمد) الثقافي وسيشهد تكريم 20 شخصية عربية من رواد العمل التطوعي واصحاب الخبرة وتكريم اصحاب المبادرات الفائزة في الملتقى وعددها 17 مبادرة. واوضح انه في ختام الملتقى سيتم عمل تقرير بتوصيات الشباب يتم رفعها الى جامعة الدول العربية للعمل على تنفيذ تلك التوصيات بما يحقق رؤية التنمية المستدامة في الدول العربية.



إقرأ المزيد