مسؤول إيراني: الإمارات محتلة أمريكيا.. وسنقاضيها دوليا
الخليج الجديد -

المستشار الدولي لرئيس مجلس الشورى الإيراني، مساعد وزير الخارجية الإيراني السابق، "حسين شيخ الإسلام"

مسؤول إيراني: الإمارات محتلة أمريكيا.. وسنقاضيها دوليا

وصف المستشار الدولي لرئيس مجلس الشورى الإيراني، ومساعد وزير الخارجية السابق "حسين شيخ الإسلام" دولة الإمارات بأنها "محتلة" من قبل الولايات المتحدة؛ وذلك بسبب انطلاق الطائرة الأمريكية المسيرة، التي أسقطها الحرس الثوري الإيراني الخميس الماضي قرب مضيق هرمز، من فوق أراضيها.

وأكد "شيخ الإسلام" أن بلاده ستتجه إلى المحاكم الدولية لمقاضاة الإمارات؛ "بسبب تسيير الولايات المتحدة طائرات تجسس مسيرة من أراضيها تجاه الأجواء الإيرانية"، وفقا لما أورده موقع "الخليج أونلاين".

وحول تهديدات الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" العسكرية ضد إيران، مساعد وزير الخارجية الإيراني السابق: "في حال قامت الولايات المتحدة بأي هجوم أو أي عمل عسكري ضد بلادنا أو قواتنا فسنرد أكثر وبشكل أقوى"

واعتبر المسؤول الإيراني الاتفاق النووي الذي وقّعه الرئيس الأمريكي السابق "بارك أوباما" وعدد من دول العالم "كارثي على ترامب وليس على العالم؛ لكونه يتهرب من تنفيذه، ولا يرغب في استمراره".

وعن تلميحات ترامب حول إمكانية البدء بحوار مع إيران قال "شيخ الإسلام": "نحن لا نثق في ترامب، فهو يقول كثيراً وأصبحنا لا نعتمد عليه، وكل حديثه حول ذلك غير مرحب به"

وتقول طهران إن الحرس الثوري الإيراني أسقط طائرة أمريكية مسيرة من طراز "جلوبال هوك"، تابعة للقوات الجوية الأمريكية، في 20 يونيو/حزيران الجاري، بعد اختراقها الأجواء الإيرانية والتحليق فوق ساحل مدينة كوه مبارك، بولاية هرمزغان، المطلة على خليج عُمان، بينما أعلن "البنتاغون" أن الطائرة كانت على مسافة 17 ميلاً من الأجواء الإيرانية.

وعلى أثر إسقاط الطائرة توعدت واشنطن بالرد، ملوحة بشن هجوم على إيران، لكن "ترامب" تراجع عن ذلك قبل تنفيذ الضربة بدقائق قليلة، ثم قرر، الإثنين، فرض عقوبات جديدة شملت المرشد الأعلى الإيراني "علي خامنئي" ووزير الخارجية "محمد جواد ظريف".

ويتصاعد التوتر في منطقة الخليج بين إيران والولايات المتحدة، منذ تشديد واشنطن عقوباتها الاقتصادية واستهدافها تصفير صادرات النفط الإيراني، وهو ما قابلته طهران بالتهديد بالتحلل من التزاماتها الواردة بالاتفاق النووي مع القوى الغربية، وغلق مضيق هرمز لمنع مرور ناقلات النفط الخليجية.

واتهمت الولايات المتحدة إيران بالوقوف وراء الهجمات على 4 سفن تجارية قرب شواطئ الإمارات (12 مايو/أيار) وناقلتي نفط في خليج عُمان (13 يونيو/حزيران)، وهو ما نفته طهران، وسط مخاوف متزايدة من اندلاع حرب بين الجانبين.



إقرأ المزيد