قتيل وجرحى في إطلاق نار بمحيط قصر العدل ببيروت
الخليج الجديد -

الخميس 14 أكتوبر 2021 09:09 ص

سقط قتيل، وجرحى، الخميس، في إطلاق نار وقذائف صاورخية، بمحيط قصر العدل في العاصمة اللبنانية بيروت.

واستهدف الهجوم منطقة الطيونة حيث يتجمع مناصرو "حزب الله" و"حركة أمل" للتوجه نحو الاعتصام الذي يقام ضد قاضي التحقيق في انفجار مرفأ بيروت "طارق البيطار".

وأفادت مصادر أمنية لـ"رويترز" بسقوط قتيل و5 جرحى نتيجة لإطلاق النار الذي لم يعرف مصدره بعد أو الجهة المسؤولة عنه.

وأرسل الجيش اللبناني تعزيزات كبيرة باتجاه منطقة الطيون؛ في محاولة لاحتواء الموقف، بعد رفض محكمة التمييز في لبنان، اليوم، طلب تنحية "بيطار"، للمرة الثانية.

والأسبوع الماضي، تقدم نائبان عن حركة "أمل" بدعوى أمام المحكمة طالبا فيها بإبعاد "البيطار" عن القضية، بدعوى تخطيه صلاحيات مجلس النواب والمجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء.

والثلاثاء الماضي، عقد "البيطار" جلسة كانت مخصصة لاستجواب الوزير السابق "علي حسن خليل"، الذي لم يحضر شخصيا.

وخلال الجلسة طلب محامي "خليل" مهلة زمنية لتقديم دفوع شكلية وتقديم مستندات، إلا أن المحقق العدلي رفض هذه الطلبات وأصدر مذكرة توقيف غيابية بحق "خليل".

وسبق أن أصدر المحقق العدلي، مذكرة استدعاء لرئيس الحكومة السابق "حسان دياب"، بالتزامن مع إعلان الأخير مغادرة البلاد إلى الولايات المتحدة في زيارة عائلية.

ووقع الانفجار في 4 أغسطس/آب 2020، وأسفر عن مصرع 217 شخصا وإصابة نحو 7 آلاف آخرين، فضلا عن دمار مادي هائل في أبنية سكنية وتجارية.

المصدر | الخليج الجديد + بيروت



إقرأ المزيد