استراتيجية لـ«الناتو» تتصدى لـ«تهديدات» روسيا والصين
الشرق الأوسط -
اعتمد حلف شمال الأطلسي (الناتو)، في قمة عقدها بمدريد أمس، خريطة طريق استراتيجية جديدة هدفها التصدي لـ«تهديدات» روسيا والصين، وأطلق من جهة أخرى آلية ضم السويد وفنلندا بعد رفع الفيتو التركي على طلب البلدين الانضمام.
ووافق «الناتو» بالإجماع على المبدأ الاستراتيجي الجديد، الذي يعتبر روسيا «أكبر تهديد مباشر للحلفاء والأمن والاستقرار في المنطقة الأوروبية الأطلسية»، ويتهمها بالسعي إلى إقامة مناطق نفوذها عن طريق العنف والقوة والتهديد والاعتداء والضمّ. كما ندد قادة الحلف بـ«الوحشية المروعّة» التي تمارسها روسيا في أوكرانيا، وتعهدوا تقديم المزيد من الدعم لكييف.

إقرأ المزيد