10 ملايين ريال أرباح متوقعة لشركات الأجرة في مكة برمضان
صحيفة عكاظ -

قدرت مصادر مطلعة لـ«عكاظ» أرباح شركات الأجرة المساهمة في نقل الزوار والمعتمرين من وإلى الحرم المكي الشريف، وفي كافة أنحاء مكة بما يتجاوز 10 ملايين ريال خلال شهر رمضان المبارك.

وبحسب هاني العميري عضو اللجنة الوطنية للحج والعمرة، فإن رفع الطاقة الاستيعابية للمسجد الحرام إلى 50 ألف معتمر و100 ألف مصل يوميا للأشخاص المحصنين خلال شهر رمضان المبارك، سيسهم في زيادة أرباح شركات ومؤسسات النقل في مكة المكرمة، مقدرا أرباح نقل الزوار والمعتمرين من وإلى محطات نقل المعتمرين والمصلين وأحياء مكة المكرمة والأسواق التجارية خلال شهر رمضان المبارك بأكثر من 10 ملايين ريال.

وقال العميري إن هناك نحو 40 شركة أجرة خاصة في مكة المكرمة تقوم بإيصال زوار بيت الله الحرام، عبر أكثر من 1200 سيارة أجرة نظامية إلى محطات نقل المعتمرين والمصلين والأسواق التجارية، وأحياء مكة المكرمة،

مشيرا إلى أن التسهيلات التي تقدمها حكومة المملكة لقطاع النقل، ساهمت كثيراً بالرقي في الخدمات التي تقدم للزوار والمعتمرين وضيوف الرحمن، والتي من ضمنها تبادل الخبرات وعقد الاجتماعات بين المختصين في مجال النقل.




إقرأ المزيد