"فيتش": أثر جائحة كورونا على البنوك السعودية تم احتواؤه.. والضغوط على البيئة التشغيلية في تراجع
بوابة أرقام المالية -


علم المملكة العربية السعودية 


قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، إن أثر جائحة كورونا على البنوك السعودية تم احتواؤه، بينما تراجع الضغط على البيئة التشغيلية، في حين تعافى النشاط الاقتصادي بشكل تدريجي.  

وأوضحت الوكالة أن التراجع في جودة الأصول والربحية كان محدوداً وأن المقاييس المالية للبنوك استقرت، حيث جاء ذلك بدعم من التدابير الحكومية، والنمو في القروض في عام 2020 والنصف الأول 2021، والذي عززه النشاط المستمر في القروض العقارية للأفراد.  

وبيّنت أن الاعتراف المتأخر بالقروض المتعثرة يظل أحد المخاطر الرئيسية، إلا أنها تعتقد أنه سيتم احتواء التأثير على جودة أصول القطاع والملفات المالية العامة. 

وذكرت أن الضغوط على البيئة التشغيلية بسبب الجائحة وانخفاض أسعار النفط في تراجع، بدعم من تعافي الطلب العالمي على النفط وزيادة النشاط الاقتصادي غير النفطي، فيما لا تزال بعض القطاعات تحت الضغط ولم تتعاف بيئة التشغيل بالكامل، ولكن تعتقد الوكالة أن مخاطر الجانب السلبي للبنوك قد تقلصت. 

وأشارت فيتش إلى أن المتوسط ​​المرجح لتصنيف البنوك السعودية عند "bbb+" لا يزال هو الأعلى في دول الخليج. 



إقرأ المزيد