"نفس الشغف" ما هي قصة تغريدات لاعبي ريال مدريد
موقع فل جول -

تبارى لاعبو ريال مدريد في نشر صورهم بصحبة ماريا إسابيل "ميسا" حارسة فريق السيدات في النادي الملكي، عقب الفوز على ليفربول 3-1 في دوري أبطال أوروبا.

البداية كانت من ماركو أسينسيو جناح الفريق الملكي، والذي نشر صورة احتفاله بهدفه في ليفربول بصحبة صورة لحارسة فريق السيدات.

وكتب أسينسيو "نفس الشغف، لا تدع أحدا يمنعك من قول أفكارك".

وتبعه العديد من زملائه مثل فينسيوس جونيور بطل الفوز على ليفربول، ومارسيلو ولوكاس فاسكيز وكاسيميرو ورفائيل فاران وفيدي فالفيردي.

وشارك حتى إستيبان جرانيرو لاعب ريال مدريد السابق والذي نشر صورة له بالقميص الملكي مع ماريا إيزابيل.

ولكن البداية لم تكن من هنا، فالقصة بدأت عندما نشرت إسابيل صورة لها بقميص ريال مدريد مع صورة لأسينسيو عقب مباراة ليفربول، وكتبت عليها "نفس الشغف".

ولكن حارسة ريال مدريد اضطرت لحذف الصورة لاحقا بعد العديد من تعليقات التمييز الجنسي.

لتتلقى إسابيل الدعم من نجوم ريال مدريد عقب حذف صورتها.

كما شارك الحساب الرسمي لمنتخب سيدات إسبانيا في حملة الدعم ونشر تغريدة ضمت صورتين لمنتخب الرجال وإيسابيل.

ووجدت إسابيل الدعم حتى من خارج حدود مدريد وكرة القدم، حيث غرد باو جاسول أسطورة كرة السلة الإسبانية وبرشلونة بصورته مع صورة لايا بالاو لاعبة منتخب سيدات إسبانيا لكرة السلة دعما للحملة.

يذكر أن ريال مدريد اقتحم كرة القدم النسائية حديثا، حيث شكل النادي الملكي فريقا للكرة النسائية يشارك هذا الموسم في الدوري الإسباني لأول مرة في تاريخه.



إقرأ المزيد