شيخة العسلاوي لـ «الراي»: «ولا يهمك»... حلم حققه سهم
جريدة الراي -

شيخة العسلاوي لـ «الراي»: «ولا يهمك»... حلم حققه سهم الأغنية انطلقت في الإذاعات وقناتها الخاصة

+ تكبير الخط   - تصغير الخط

أطلقت الفنانة شيخة العسلاوي أخيراً أغنيتها الجديدة على مختلف الإذاعات المحلية وقناتها في «يوتيوب»، وهي بعنوان «ولا يهمك»، صاغ كلماتها الشاعر الأمير أحمد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود المعروف في الساحة الغنائية بلقب سهم، في حين لحّنها قوس، أما التوزيع فتولاه بشار سلطان.
وفي هذا الشأن، صرّحت العسلاوي لـ«الراي» موضحة كيفية ولادة هذا التعاون بينها وبين سهم، بالقول: «عملت واجتهدت على نفسي إلى أن حققت أحد أجمل أهدافي، وهو التعاون مع الملحن سهم، إذ لم يحصل ذلك من خلال (واسطة) أو أن أحداً ما قد كلّمه من أجلي وخلافه، وما حصل كان بناء على نيتي الصافية. إذ منذ أن كنت بعمر 15 عاماً وأنا متابعة جيدة لجميع أعماله التي تعاون بها مع كبار الفنانين (حافظة كل الأغاني، وأستانس على ألحانه)، ولك أن تتخيل أيضاً أنني طوال ثماني سنوات كنت أشارك كـ(كورال) في أعماله، ورغم هذا لم أحظَ يوماً بلقائه وجهاً لوجه (عمري ما شفته ولا أعرف شكله)».
وتابعت العسلاوي: «في الحفل الغنائي الأخير الذي أقيم بتارخ 29 من شهر يونيو الماضي في جدة تحت عنوان (ليلة سهم) وأحياه نخبة من النجوم من ضمنهم الفنانة الكويتية نوال، شاركت أنا في تلك الليلة كـ(كورال) معها، وخلال (البروفات) كان سهم حاضراً ومتابعاً للتجهيزات، وحينها قالت له (قيثارة الخليج) مشيرة بعدما سمع صوتي (هذه بنيتنا أم صوت حلو) فأيّد كلامها، ثم استمر بمتابعة التدريبات وهو في قمّة الاستمتاع، ليتحدث إليّ بعدها قائلاً (صوتك حلو، وفيك شي مني ومن عبدالمجيد عبدالله)، وخلال حديثه أخبرني بأنه سيكون هناك تعاون غنائي يجمعني معه خلال الفترة المقبلة حينما تسمح له الظروف. ولن تصدق مدى الفرحة التي اجتاحت قلبي عندما سمعت ذلك منه شخصياً، خصوصاً أنه لم يسبق له أن تعاون مع أي فنان من جيل الشباب، وجميع تعاوناته كانت مع الكبار فقط».
وأردفت العسلاوي: «انتظرت مرور الأيام منذ حينها، وأجّلت أيضاً تسجيل أغنية (سنغل) كنت أجهز لها، إلى أن تواصل معي مجدداً خلال الفترة الماضية وعلى إثر ذلك سافرت إلى جدة كي أسجّل صوتي على أغنية (ولا يهمك) المليئة بالحب والرومانسية، ولن تصدق مدى الارتباك الذي اعتراني حينها لدرجة أن صوتي اختفى، لكن بعد ذلك سارت الأمور على ما يرام ولا أبالغ إن قلت إنها المرة الأولى التي أشعر بأنني قد غنّيت (من كل قلبي). إضافة إلى ذلك، كان الشاعر قوس فرحاً وسعيداً جداً بهذا التعاون، إذ قال لي (طلعي لي الأغنية من مخي)».
ويقول مطلع الأغنية: «ولا يهمّك أنا يا دنيتي يمّك... أداري تعبك وهمّك... ولو ضاقت بك الدنيا... على صدري أنا أضمّك».

مستندات لها علاقة



إقرأ المزيد