مُعاق بقلم الصحافي وسيم عليا
خبر عاجل -

مُعاق بقلم الصحافي وسيم عليا

مُعاق

بقلم الصحافي وسيم عليا

لن أقل لك معقدًا بعد الأن
ولن أنصحك بارتياد
طبيب نفسي
فأنا عن نفسي
بين جدران حبسي
أقولها لكَ
ياصاحبَ الفكرِ المعاق
تعودت عليك
مع أن قربك لم يعد يطاق
وهجرك أمر من الأمرين عند الفراق..
.. .. ..
ذللتني
أدميتني
وتسلطت
يامن كنت لي الترياق
.. … ..
لم يعد بيننا اتفاق
وتبخر مالديك من نقاء
حاولت كثيرًا أن أبرر لك
جمعت وطرحت نتيجة تغييرك وقطع الروح مع الأعناق..
لا جدوى من ذلك
فكل معادلاتي فشلت
وكل تجاربي سقطت
فأنت في نظري قواق
.. … ..

تعالت نبراتنا
ومشاكلنا باتت في اختلاق
أفواه الناس تحولت لأبواق…
أتحسب نفسك شدياق
أم أنك تتستر فيها
لتخفي عيوبك
وتمحي غرورك
كتبت على عمري بالإخفاق
ماذا أكتب بعد الآن
لم يعد لي روحًا لكتابة ماطاب وراق..
ماذا أكتب بعد الآن
ونظرات الحزن
وعلامات القهر
ترافق أشعاري..
وتلاشت ذاكرتي..
وأغلقت ملحمتي..
وأحرقت جميع الأوراق

شارك هذا الموضوع:

مرتبط



إقرأ المزيد