أم ترسم رسمة مبسطة لأطفالها توضح أسماء الأنبياء وقصصهم
كويت نيوز -

779405-2

تظل الأم هي المعلمة الأولى لطفلها، وهي المصدر الأول الذي يساعد الطفل منذ نعومة أظافره على الاحتكاك بالعالم من حوله.
والكلمات والتعاليم والمبادىء التي تعلمها الأم لأطفالها تظل هي المنبع الأساسي لمعرفته ومعلوماته في البداية، فهو منذ أن يفتح عينيه للحياة يراها أمامه يكتسب منها كل صغيرة وكبيرة.
لكل أم وسيلتها وطريقتها في توصيل المعلومة لأطفالها، فكل أم تكتشف بداخلها أنها تستطيع أن تكون معلمة جيدة مميزة في نظر أطفالها، فهي تبتكر وتبحث عن كل ما هو جديد لتوصيل ما تريد لأطفالها.
فعندما تعلم الأم طفلها أن ينطلق بأولى كلماته تشعر بسعادة غارمة حينما تجد طفلها ينطق ويقول كلمة هي علمته إياها، وقد تبرع الأم في تحفيظ طفلها أول سورة من القرآن وتشعر بأنها حققت إنجازا كبيرا.
تداول مغردون على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر” صورة مبسطة رسمتها إحدى الأمهات لأطفالها لتوضح لهم بشكل سهل مبسط ترتيب الأنبياء والأحداث التي وقعت لهم مثل: قصة سيدنا نوح كتبت (اسم نبي الله نوح) وقامت برسم سفينة بجانب الاسم إشارة إلى سفينة نوح.
فمثل هذه الطرق المبسطة التي توصل المعلومة بسهولة للأطفال تجعل منها أسلوبا يرسخ المعلومة في أذهان الطفل.

هذه الخبر أم ترسم رسمة مبسطة لأطفالها توضح أسماء الأنبياء وقصصهم من جريدة كويت نيوز الألكترونية.



إقرأ المزيد